عاممنوعات

مفاجأة بشأن آخر شيء فعله الرسام السويدي المسيء للنبي محمد قبل يوم من مصرعه!

كشفت صحيفة Expressen السويدية، أن الرسام لارش فيلكس، صاحب الرسوم المسيئة للنبي محمد، اختبر في اليوم السابق لوفاته جهازا خاصا يحاكي حوادث السيارات.

ونقلت الصحيفة عن صديق فيلكس الذي صوره وهو يختبر الجهاز قوله “اليوم عندما أراجع هذه اللقطات، أشعر بشيء غريب”، بحسب روسيا اليوم.

وجرى الحادث المروري الذي أدى إلى مصرع فيلكس إثر اصطدام سيارة الرسام وحارسيه بشاحنة على الطريق “إي 4” بمدينة ماركارد السويدية.

واستبعد متحدث باسم الشرطة السويدية الرواية القائلة بأن الحادث الذي وقع مع رسام الكاريكاتير لارش فيلكس قد يكون نتيجة نوايا شريرة مبيتة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: