أخبار العالمعام

رسام يكشف قصة اللوحة التي ظهرت خلف قيادات “طالبان” في قصر الرئاسة الأفغاني

أثارت الصورة التي ظهرت خلف قيادات حركة “طالبان” في قصر الرئاسة الأفغاني خلال مؤتمرهم الصحفي الجدل بين المتابعين، الذين تساءلوا عن رمزيتها والمدلولات التي تحملها.

ونقل موقع “مصراوي” عن الفنان التشكيلي المصري محمد عبلة، قوله: “إن “اللوحة التي ظهرت في خلفية المؤتمر الصحفي تجسد إحدى كلاسيكيات الفن التشكيلي في العالم، وهي تعبر عن مباركة السيد المسيح لحوارييه”.

وأضاف الفنان التشكيلي: “يبدو أن أحد الفنانين التشكيليين حولها إلى ملاك يبارك المجاهدين الأفغان أثناء حربهم ضد الاتحاد السوفييتي”.

وتابع “عبلة”: “لو أدركت حركة طالبان وجود اللوحة لأزالوها من مكانها لأنها ترمز لتيمة مسيحية، وجرت العادة في ثلاثينيات القرن الماضي على أن يتم تحويل تيمات الفن التشكيلي العالمي إلى لوحات شرقية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: